حوارات و تقارير

خبراء الأمن يكشفون خطة وزارة الداخلية لتأمين الكنائس خلال احتفالات عيد القيامة

أعلنت أجهزة الأمن في القاهرة عن استعداداتها لتأمين احتفالات الأقباط بمناسبة عيد القيامة المجيد. وأكد مصدر أمني أن اللواء أشرف الجندي، مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة. أصدر توجيهات بتعزيز الأمن وتوسيع دائرة الاشتباه السياسي والجنائي في جميع دوائر تأمين الكنائس حتى نهاية احتفالات المسيحيين بالأعياد.

وأوضح المصدر أن هناك خطة عمل جديدة تم الاتفاق عليها والتنسيق بين جميع الإدارات المعنية. وانتداب ضباط البحث الجنائي والأمن العام لتأمين الكنائس وأماكن الاحتفالات.

خطة تأمين الكنائس

وأمر “الجندي” بتوجيه ضباط المفرقعات لتفتيش محيط الكنائس قبل تعيين خدمة شرطية من ضباط الأمن العام والمباحث. وشدد على أن تأمين كل كنيسة يعتمد على 4 ضباط مباحث وأمن عام يرافقهم شرطية لتفتيش السيدات قبل الدخول.

وأمر بعدم دخول السيارات إلى محيط الكنائس، وطلب من الزوار أن يركنوا سياراتهم خارج المحيط الكنسي. لتجنب تسلل أي عناصر إرهابية أو إجرامية إلى أماكن الاحتفال.

مراقبة أوضاع الشقق

كما أوكل مدير الأمن لمفتشي المباحث ومديري القطاعات، مراقبة أوضاع الشقق المفروشة والاطلاع على سكانها بالتنسيق مع الملاك. وفحص جميع الشقق بالدوائر للتأكد من عدم وجود أي عناصر إجرامية أو إرهابية مختبئة داخلها. وفحص جميع المسجلين في جداول المراقبة الأسبوعية. والتحفظ عليهم في حالة الاشتباه فيهم في أي حادثة إجرامية أو إرهابية أخرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى