أهم الاخبار

محافظ بورسعيد يتفقد فعاليات مؤسسة «مشكاة نور» بحي الضواحي .. قافلة طبية لعلاج أمراض العيون وإجراء عمليات جراحية مجانا .. معرض ملابس للمحتاجين 

 

بورسعيد – تقرير يكتبه: محمود حسن الشوربجي

تفقد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الثلاثاء، يرافقه اللواء أحمد قاسم، رئيس حي الضواحي، والدكتورة نور الهدى الجمَّال، رئيس مجلس أمناء مؤسسة «مشكاة نور الثقافية»، فعاليات القافلة الطبية لعلاج العيون وأمراض الشبكية بمقر العيادة الطبية الملحقة بمسجد أم القرى بمنطقة نفيسة الجديدة بالضواحي، والتي تنظمها مؤسسة «مشكاة نور» الثقافية بالتعاون مع محافظة ومستشفى العيون الدولي تحت رعاية محافظة بورسعيد وسط إجراءات احترازية مشددة.

وتقدم المؤسسة خدماتها المجانية للمواطنين من كشف وعمل نظارات وإجراء عمليات جراحية مجانا، وقد بدأت فعاليات القافلة من يوم الأحد، أول أمس، وتستمر حتى يوم الأربعاء القادم، غدا، كما تفقد المحافظ المعرض التي تقيمه المؤسسة مجانا لعرض الملابس لغير القادرين.

من جهته، أشاد المحافظ بالجهود المبذولة من جانب المؤسسة، معربا عن تقديره وشكره للقائمين على القافلة الطبية من مؤسسة مشكاة نور الثقافية وموجها بإتباع كافة التدابير الوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، والحفاظ على سلامة المواطنين.

أكد المحافظ، على أهمية دور مؤسسات المجتمع المدني في التعاون مع القطاع الحكومي لتوفير أعلى مستوى من الخدمات للمواطنين وخاصة بالمناطق الأكثر احتياجا، لافتا إلى تعاون كافة الأجهزة التنفيذية بالمحافظة بالتنسيق فيما بينها لدعم جهود القافلة ونجاحها في الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المواطنين.

وفي سياق متصل، إلتقى المحافظ، بعدد من أهالي مناطق فاطمة الزهراء والسيدة نفيسة والسلام للإطمئنان منهم على الخدمة الطبية المقدمة لهم وتوفير كافة متطلباتهم، وأعرب الأهالي عن شكرهم للقافلة والسيد المحافظ لدعمه المنظومة الصحية وإهتمامه بأهالي بورسعيد.

ووفقا لما أعلنته المؤسسة في بيان لها، أن المبادرة تستهدف الكشف الطبي الشامل باستخدام أحدث الأجهزة الطبية، على أكثر من 2000 حالة إضافة إلي توفير العلاج اللازم والنظارات الطبية لجميع الحالات حال الإحتياج لها مجانا.

وقالت الدكتورة نور الهدى الجمَّال، أنه تم توفير مكان تم تخصيصه للإنتظار خارج ملحق مسجد أم القرى، ويتم تنظيم عملية الدخول للحالات طبقا لإجراءات التباعد والإجراءات الاحترازية.

وأضافت الجمَّال، أن المبادرة تستهدف الكشف على أكثر من 2000 حالة من الأسر المتوسطة ورقيقة الحال، مع توفير الأدوية والعلاج اللازم لهم، إلى جانب متابعة إجراء العمليات الجراحية مع المستشفى وتوفير نظارات طبية للحالات الأكثر احتياجا.

وتقدم مؤسسة مشكاة نور أعمالا خيرية أخرى من توفير طعام للمحتاجين والفقراء، وأيضا تسقيف البيوت المتهالكة و توفير مياه صحية لهم، عمليات عيون، وغيرها من الأعمال الخيرية، كما أنها تستقبل دعمها من الميسورين الحال من خلال تبرعاتهم على حسابات المؤسسة المالية، وتقوم المؤسسة بصرف التبرعات بشكل منظم للمواطنين الأكثر احتياجا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى