أهم الاخبارالمزيد

تخدم أبناء القبائل.. صحة مطروح تناظر ١٢٩٢ حالة مرضية بمبادرة «الكشف والعلاج عن بعد»

 

مطروح – عمر محمد
استعرض الدكتور مبروك سالم وكيل وزارة الصحة بمطروح مؤشرات وتفاصيل المبادرة الرئاسية «الكشف والعلاج عن بُعد»، وأشار سيادته أن المبادرة الرئاسية تستهدف كل التخصصات عدا الحالات الطارئة، وتم مناظرة أكثر من ١٢٩٢ حاله بين مستشفيات وزارة الصحة بمطروح والمستشفيات الجامعية والمعاهد التعليمية فى الفترة من أغسطس ٢٠٢٢ وحتى أغسطس ٢٠٢٣، لأكثر من تخصص أجريت من خلالها المناظرات والاستشارات•

وأضاف “سالم” أن مبادرة «الكشف والعلاج عن بعد» تُعد ثمرة تعاون ما بين عدة وزارات، وهي وزارة الصحة والسكان، والتعليم العالي والبحث العلمي والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بتوجيهات القيادة السياسية لتنسيق عمل الثلاث وزارات.

وأوضح الدكتور مبروك سالم وكيل وزارة الصحة بمطروح أن الوحدات التابعة للمبادرة موجودة في مستشفيات القطاع العلاجي بمطروح حيث تتواجد بمستشفيات (مطروح العام والنجيله المركزي ومارينا المركزي والضبعة المركزي والحمام المركزى ) ويتم طلب الاستشارة الطبية من هذه المستشفيات، أو الرأي العلمي عن بُعد في حضور الاستشاريين وأساتذة التخصصات المختلفة في مختلف الجامعات المصرية•

وأوضح “سالم” أنه عند حضور المريض للمستشفى وفقا لموعد الاستشارة يتم مناظرة حالته الصحية وبمساعدة الإمكانيات الخاصة بالجهاز، حيث يتم الكشف عليه بالكامل أثناء المناظرة، إذ أن الأجهزة تشمل ملحقات مثل رسم القلب وفحص للعين والجلد والأذن، تحت إشراف الأستاذ الجامعي أو مقدم الخدمة، وعلى الطرف المستقبل للخدمة استخلاص القرار العلمي من مقدم الخدمة وبناء عليه يتم التعامل مع الحالة المرضية•

وقال الدكتور سعيد مختار منسق مبادرة «الكشف والعلاج عن بعد» أن تلك الاجراءات والمناظرات تحدث بتنسيق كامل من وزارة الاتصالات وتوفير الدعم الفني وسبل تسهيل نقل أو صيانة الوحدات بصورة يومية، وهناك تواصل يومي وجدول مسبق من الجامعات المصرية يبلغ به مستشفيات وزارة الصحة حسب التخصص المطلوب ويحجز الاستشارة، ويتم إعلام المريض بموعد الاستشارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى