قبائل و عائلات

بينها “الماساي” و” كاليجين”.. تعرف على أشهر قبائل كينيا

أميرة جادو

تقع كينيا في شرق قارة إفريقيا، وتضم مزيج فريد ومتنوع من الأعراق الكثيرة والثقافات المختلفة، فلكل عرق من الأعراق الموجودة بها هويتها الخاصة وتقاليدها الثقافية المتنوعة والمميزة لها، وحتى اللغات المنفصلة لكل عرق، فالمجتمع الكيني ينقسم إلى ثلاث فئات من ناحية اللغة.

فيما يأتي أهم المجموعات العرقية التي تنحدر منها قبائل كينيا الكثيرة مع بعض الحقائق عن حياتهم:

مجموعة البانتو

هم أكبر جماعة عرقية في كينيا وينحدر منها قبائل ميجيكيندا، ولوهيا، أكامبا، وميرو، وكيكويو، وكيسي، ويعتمدون على الزراعة لكسب الرزق، ويكسبون الأموال أيضاً من زراعة القهوة والشاي.

أشهر قبائل البانتو

وفيما يأتي أهم المعلومات عن أبرز قبائل البانتو:

قبائل الميجيكيندا

واحدة من أكبر القبائل التي تنتمي إلى “البانتو”، وتتكون من تسع قبائل فرعية منها قبيلة ديغو، وجيرياما، وقبائل دوروما، وتقع في المناطق الساحلية في كينيا، وبسبب تفاعلهم مع التجار؛ ولدت اللغة السواحيلية الشهيرة، فهذه اللغة هي اللغة الأكثر انتشارًا في كينيا وتعتبر لغة رسمية في كينيا بجانب اللغة الإنجليزية.

قبائل لوهيا

وهي ثاني أكبر القبائل المتواجدة في كينيا، وتتكون من حوالي 18 قبيلة فرعية، يتواجدون في المنطقة الغربية من كينيا.

مجموعة النيلين

تعد المجتمع الرئيسي الآخر المتواجد في كينيا، وتضم العديد من القبائل المعروفة.. منها قبائل الماساي المشهورين بتراثهم الثقافي الغني والمتنوع، وقبيلة لو، وسامبورو، وكالينجين، وتوركانا، ويعرف عن أفراد مجموعة النيلين باتباعهم نمط حياة مشابه لنمط حياة البدو الرحل، وهم صيادون ومحاربون أيضاً.

أشهر قبائل النيلين

وفيما يأتي أهم المعلومات عن أبرز قبائل النيليين:

قبائل الماساي

أكثر القبائل شعبية في كينيا، وهم متواجدون في الأجزاء الوسطى والجنوبية من كينيا وشمال تنزانيا. تعيش عائلات الماساي في مركز مكون من 10 إلى 20 كوخاً صغيراً. ويكون محمياً بسياج وشجيرات، تدور حياة شعب الماساي حول الماشية التي تعد مصدر الغذاء الرئيسي لهم، وهم دائمو الترحال بسبب الحاجة إلى إيجاد أراضي رعي جديدة للماشية.

قبائل لو

واحدة من أكبر القبائل  الموجودة في كينيا، حيث تشكل ما نسبته تقريباً 13% من إجمالي عدد السكان، ويعيشون في غرب كينيا في منطقة نيانزا تحديداً. يعتمد مصدر رزقهم الأساسي على صيد الأسماك، فبدون صيد السمك لا يعتبر الفرد منتمياً إلى القبيلة على حسب قولهم. ويشتهر عنهم أيضاً عملهم كمشيعين محترفين؛ حيث يدفع المال لهم في مقابل الحداد على عزاء الآخرين.

قبائل كاليجين

وهي ثالث أكبر مجموعة عرقية من حيث عدد السكان في كينيا. تتكون قبيلة كالينجين من ثماني قبائل فرعية وهي سابوت، وبوكوت، وكييو، وتريك، وماراكويت، وكيبسيجيس، وناندي، وتوجين، كما تعتمد قبيلة كالينجين في كسب العيش على الزراعة بشكل كبير، ويشاركون أيضاً في تربية الماشية لإنتاج الحليب. الذي له شعبية كبيرة في كينيا، كما يشتهر أفراد هذه القبيلة بتفوقهم الرياضي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى