أهم الاخباروطنيات

ملف قضية القبائل العربية والعائلات المصرية أحد قضايا النقاش في مُلتقى الأثريين المصريين (8/ 7 /2021م)

 

كتب / حسين الهوارى

ينعقد مُلتقى إتحاد الأثريين المصريين في رحاب متحف الطفل للحضارة والإبداع بمصر الجديدة غداً 8/ 7/ 2021م، ومن ضمن القضايا التي سيناقشها المُلتقى ملف قضية القبائل العربية والعائلات المصرية وذلك في إطار توجيهات السيد رئيس الجمهورية من أجل بعث الروح الوطنية لدى مواطني الأمة وتأكيداً على الإنتماء للوطن والجهد المبذول على تأكيد الهوية القومية. ويطرح السيد اللواء/ أحمد زغلول مهران مساعد رئيس المخابرات الحربية الأسبق ورئيس مجلس إدارة مجلة صوت القبائل العربية والعائلات المصرية قضية القبائل العربية وهي إحدى الملفات الشائكة المنوطة بسيادته، وذلك تأكيداً على ترابط الشعب المصري بما فيه من القبائل العربية والعائلات المصرية خلف قيادة حكيمة مُتمثلة في السيد رئيس جمهورية مصر العربية، ويأتي ذلك من أجل مواجهة وكبح جماح المخاطر التي تحيط بالأمة المصرية. ويُخطئ من يظن ظناً بأن القبائل العربية هي التي تعيش على أطراف مصر لاسيما في مطروح أو سيناء أو غيرها من المناطق الحدودية؛ بل إن القبائل العربية والعائلات المصرية هم بمثابة قوام ونسيج العائلات التي تُشكل الأمة المصرية؛ حيث لا توجد مدينة أو قرية أو نجع إلا ويقطن فيهم من يُمثلون القبائل العربية والذين هم بمثابة يد واحدة وشعب واحد.

وستدور الفعاليات حول مناقشة وطرح بعض القضايا الشائكة في مجالات الآثار والسياحة لإيجاد منهجية فعالة وحلول جذرية، فضلاً عن بعض المحاولات لرد الجميل والاعتراف بالعطاء وذلك من خلال تكريم نخبة من الآثاريين الراحلين عن عالمنا بسبب فيروس كورونا المُستجد، وتكريم نخبة من أساتذة الجامعات في مجال الآثار وتكريم نخبة من قيادات وزارة السياحة والآثار، وأيضاً تكريم المُشاركين في فعاليات مسابقة أفضل الأبحاث المنشورة لعام 2019/ 2020م وكذلك فعاليات مسابقة أفضل الرسائل العلمية للماجستير والدكتوراه في مجالات وعلوم الآثار للعام 2019/2020م.

وعلى هامش الملتقى سيتم توقيع بعض اتفاقيات التعاون بين اتحاد الأثريين المصريين وبين جمعيه اعرف بلدك، ومجلة لغة العصر التي تصدر عن مؤسسة الأهرام للصحافة والاعلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى