قبائل و عائلات

قبيلة عفرة  (بنو عفير)

 

كتب / حاتم عبدالهادى

المَعافِر قبيلة يمنية قديمة يعود ذكرها إلى القرن السابع قبل الميلاد سمي بهم مخلاف معافر في اليمن ومنهم خلق كثير في مصر وينتمي لهم ملوك الدولة العامرية في الأندلس وتشغل حالياً كافة المديريات التابعة لما يسمى بمنطقة الحُجَريَّة جنوب غرب مدينة تعز.

المَعافِر واسمه النعمان بن يعفر بن مالك بن الحارث بن مرة بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن عابر وهو النبي هود عليه السلام بن شالخ بن أرفخشد بن سام بن نوح «عليه السلام» ابن لمك بن متوشلخ بن أخنوخ وهو أدريس «عليه السلام» بن اليارد بن مهلائيل بن قينان بن أنوش ابن شيث بن آدم «عليه السلام»..

من ينسب إلى المعافر:

قبائل الحُجَرِيَّة تغطي المنطقة الجنوبية حتى باب المندب وتحد الضالع ولحج وتعز، وتضم:

اليوسفين

القبيطة

الشويفة

الأعروق

الأغابرة

الأعبوس

الأصابح

ذبحان

الزكيرة

القريشة

بني شيبة

المقارمة

المساحين

الوازعية

المدابعة

بني مسلم

العزاعز

المقاطرة

الشراجبة

بني حماد

بني يوسف

بني سامع

آل حبشي

الأخمور

الأثاور

المشاولة

الزريقة

الأكاحلة

الخليدي

وينسب إليهم الكثير وأعْدادَهُم كثيرة فهي مثل همدان بالعدد، فيقال أنهم 8 مليون شخص لكنهم منتشرون بالجزيرة العربية وهم منتشرون في اليمن والسعودية ومصر والأندلس والمغرب. ولقد سميت المنطقة الجغرافية التي شغروها باليمن كذلك بمعافر وتشمل حدودها الحُجَريَّة تقريباً. لم يكن للمعافر كيان قبلي موحد بل غالباً ما اختلطوا بقبائل أخرى. عرف عن المعافرة مهارتهم كَحُيَّاك فقيل أنهم أول من ألبسوا الكعبة وأن النبي محمد كان يرتدي ملابس معافرية وكانت هناك العملة المعافرية.

يعود تاريخ المعافرة إلى عهد اليمن القديم فيذكر نقش صرواح المنقوش في القرن السابع ق.م . والذي يذكر تأسيس سبأ قبيلة المعافرة. ويبدو أن المعافرة وقفوا بجانب الملك الحميري شمر ذو ريدان ضد السبئيين قبل أن يعلنوا طاعتهم لسبأ. وهاجر قسم كبير منهم بجانب قبائل يمنية أخرى إلى مصر في عهد مبكر حيث ساهموا في حكمها. فقيل أن معافري قام بتخطيط الفسطاط. وقد تمكن الزياديون من السيطرة على مناطق تمركز القبيلة في اليمن بالقرن التاسع الميلادي وبحلول القرن الثاني عشر أصبحت المنطقة بيد الزريعيين. بسط توران شاه أخا صلاح الدين الأيوبي السيطرة الأيوبية على المعافر التي شهدت في السنوات اللاحقة تأسيس عدة مُنْشآت عسكرية بها. قاد المعافرة عدة قبائل يمنية في ثورة على الحكم العثماني سنة 1618م بعد تمركزه بالمنطقة. والعفير بطن من مهدى، من جذام القحطانية، كانت منازلهم مع قومهم بنى مهدى بالبلقاء من بلاد الشام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى