أهم الاخبار

أول ولادة في مستشفى العزل بمطروح لسيدة تضع طفلة

نجحت ،اليوم، جهود مستشفى مطروح العام مع المتابعة والرعاية الخاصة. لسيدة حامل تعاني الإصابة بفيروس كورونا داخل غرفة العزل لأول مرة بمستشفى مطروح في وضع مولودها الأول.

وأوضح الدكتور أحمد البلتاجي وكيل وزارة الصحة بمطروح ان السيدة الحامل ٢٢ سنة – مصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد ١٩ وتحت العزل بعناية العزل بالمستشفى العام. وضعت مولودها الأول بعد ثلاثة أيام من دخولها للعزل، بعد تحويلها من مستشفى الصدر لعدم استقرار حالتها الصحية. الأمر الذي يتطلب دخولها للعناية و تم إعطاءها البروتوكول الخاص بمرضى كورونا ومتابعتها بواسطة أطباء العناية واستدعاء أخصائي نساء وولادة. الذي طلب بدوره أشعة تليفزيونية على البطن وأشعة دوبلر على شرايين و أوردة الساقين أكثر من مرة تحسباً لوجود تجلطات داخل الأوعية الدموية. و في تمام الساعة السابعة صباح الخميس أحست المريضة بألم الولادة. وتم استدعاء طبيب النساء والولادة و مناظرة الحالة ومتابعتها حتى تمت الولادة الطبيعية داخل عناية العزل دون وجود أي مضاعفات. وعلى الفور تم دخول المولودة لقسم حديثي الولادة ورعاية الخدج لتلقي العلاج اللازم .
و أفادت إدارة المستشفى العام بأن الأم والمولود بحالة جيدة ومستقرة وتتم متابعتهما لحظة بلحظة .
وقد أكد الدكتور أحمد البلتاجي وكيل الوزارة أن هذه الحالات تحدث كثيرا داخل غرف الرعاية إلا أنها الأولى من نوعها داخل عناية العزل بالمستشفى العام. وأن غرف الرعاية دائما معدة وجاهزة لمثل هذه الحالات .

وقد تم صرف مكافأة فورية للطاقم الطبي المتعامل مع الحالة. تحفيزا لهم على بذل مزيدا من العطاء لمرضى الرعاية الحرجة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى